الرئيسية » المدونة » البرلمان يعلن جدول أعمال جلسة السبت النيابية

البرلمان يعلن جدول أعمال جلسة السبت النيابية

البرلمان يعلن جدول أعمال جلسة السبت النيابية

 

البرلمان يعلن جدول أعمال جلسة السبت النيابية

 

تعج الأوساط السياسية والشعبية بالأخبار التي تنقل تحديثات المجريات السياسية في البلاد.. في ظل تضارب التوقعات بشأن ما سيجري بجلسة التصويت على اختيار رئيس الجمهورية .

 

وكما أشار البرلمان من خلال البيان الذي صدر

بإن الجلسة سوف تفتح غداً وهي الدورة الانتخابية الخامسة وفق السنة التشريعية الأولى في الفصل التشريعي الأول , والذي سوف يقر في يوم السبت 26/اذار/2022 وان جدول الاعمال مرقم بالجلسة الرابعة .

 

موعد بدأ الجلسة

حسب ما تم تصريحه من خلال بيان جلسة البرلمان العراقي أن موعد بدأ الجلسة سوف يكون في تمام الساعة الحادية عشر صباحاً , وسوف تفتتح الجلسة بقراءة آيات من القران الكريم وعلى جميع المتواجدين الالتزام بكافة التصريحات الذي سوف تقرر واخذ الهدوء التام حتى تمر الجلسة كما كان مخطط له .

 

من المحتمل ان يحدث الصراع داخل قبة البرلمان بين الأطراف التي تسعى لنيل اكبر عدد من الأصوات من اجل مرشحيها.. ليصل سعر شراء صوت المستقل بحسب تسريبات لما يقرب من ثلاثة ملايين دولار امريكي.. او الوعد بمنصب سيادي بالحكومة المقبلة كما يقول مراقبون .

قلق الشعب العراقي من جلسة غداً

تشهد الساحة السياسية في العراق تصعيداً بين القوى السياسية، ما أوجد مخاوف وقلقاً في أوساط الشعب من تحول التنافس السياسي إلى صدام، بعد أكثر من 5 أشهر على إجراء الانتخابات العامة. وتعززت تلك المخاوف عشية الجلسة الانتخابية المقررة غداً (السبت)، لاختيار رئيس للجمهورية.

وباستثناء التهنئة التي تقدم بها أمس، رئيس الوزراء الأسبق عضو (الإطار التنسيقي) حيدر العبادي، لثلاثي تحالف (إنقاذ وطن)، المكون من تيار الصدر (شيعي) والحزب الديمقراطي (كردي) وتحالف السيادة (سني)، فقد قوبل التحالف ببيانات تهديد أطلقتها جماعات قريبة من «الإطار» والفصائل المرتبطة بها والموالية لإيران.

مصدر RT في بغداد

وقال مصدر لـ RT في بغداد إن “رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي حاول إقناع الكتل السياسية، التي كسرت النصاب بالدخول

لقاعة البرلمان لكنه لم يتمكن”، مبينا أن “أبرز الغائبين عن الجلسة الحزب الديمقراطي الكردستاني ومرشحهم فؤاد حسين”.

أضاف: “حضر الجلسة كل المرشحين باستثناء فؤاد حسين، كما لم يحضر تحالف البناء الذي يضم تحالف الفتح وائتلاف دولة القانون والمحور الوطني”، وعللوا ذلك بـ “إعطاء فرصة للأكراد للاتفاق على مرشح واحد”.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *