الرئيسية » المدونة » قضية الماس الأزرق :السعوديون ينهون نزاعهم مع تايلاند حول الأحجار الكريمة المسروقة

قضية الماس الأزرق :السعوديون ينهون نزاعهم مع تايلاند حول الأحجار الكريمة المسروقة

قضية الماس الأزرق :السعوديون ينهون نزاعهم مع تايلاند حول الأحجار الكريمة المسروقة
حديث _ اليوم 

قضية الماس الأزرق :السعوديون ينهون نزاعهم مع تايلاند حول الأحجار الكريمة المسروقة

قضية الماس الأزرق :السعوديون ينهون نزاعهم مع تايلاند حول الأحجار الكريمة المسروقة
قضية الماس الأزرق :السعوديون ينهون نزاعهم مع تايلاند حول الأحجار الكريمة المسروقة
أنهت المملكة العربية السعودية وتايلاند نزاعا دام 30 عاما , حول فضيحة تتعلق بمجوهرات مسروقة وسلسلة من جرائم القتل :

 

وجاء استئناف العلاقات الدبلوماسية الكاملة من خلال زيارة قام بها رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان اوتشا الى الرياض .

وكما قام عامل نظافة تايلاندي يعمل لدى أمير سعودي باقتناع الأحجار الكريمة في عام 1989. ولم يتم العثور على ماسة زرقاء نادرة عيار 50 قيراطا .

وهذا ما أدى الى قتل ثلاثة دبلوماسيين سعوديين بالرصاص في بانكوك بعد السرقة , وقد تورط العديد من كبار رجال الشرطة التايلانديين في هذه القضية بيد انه لم تتم ادانتهم ابدا .

 

فتح الاتفاق هو الطريق الوحيد :

ويفتح الاتفاق الطريق امام التايلانديين مرة أخرى للعثور على عمل في السعودية التي تقول انها تحتاج الى ملايين العمال من الأجانب .

كما أنه سيسمح بتجديد التعاون في مجالات مثل السياحة والبتروكيماويات. أعلنت الخطوط الجوية السعودية أنها ستستأنف رحلاتها المباشرة إلى تايلاند في مايو.

سر الماس الأزرق المسروق :

وقد انخفضت العلاقات بين البلدين بعد ان تم سرق عامل النظافة التايلاندى كرانجكراى تيكامونج المجوهرات من صاحب عمله الأمير فيصل الابن الأكبر للملك فهد ملك السعودية .

 

باعهم Kriangkrai مرة أخرى في تايلاند دون تحقيق قيمتها الحقيقية:

ولكن عندما أعادت الشرطة التايلاندية بعض المجوهرات  التي قيل إنها قد تبلغ قيمتها 20 مليون دولار (14.8m جنيه إسترليني) قال السعوديون إن معظمها مزيف.

وبعد عام من السرقة، قتل ثلاثة دبلوماسيين سعوديين بالرصاص في تايلاند، واختفى محقق أرسل إلى هناك لتعقب المجوهرات المفقودة. كما لقى تايلاندان على صلة بالجريمة مصرعهما فى ظروف مريبة .

وكان كرانجكري عامل النظافة وضابط شرطة الشخصين الوحيدين المسجونين بسبب هذه القضية.

وكما اتهمت السعودية الشرطة التايلاندية بالتحقيق الفاشل وسط مزاعم بأن كبار الضباط حصلوا على المجوهرات المسروقة. وفي عام 1994، قال المسؤولون السعوديون آنذاك إن الدبلوماسيين المقتولين “أسكتوا”.

 

الزيارة التاريخية :

تعد الزيارة التاريخية التي يقوم بها رئيس الوزراء التايلاندي برايوت تشان أوتشا إلى المملكة العربية السعودية أعلى مستوى اتصال بين البلدين منذ الفضيحة الغريبة والمحرجة، وفقا لجوناثان هيد من بانكوك.

وفى بيان مشترك اعرب رئيس الوزراء عن ” اسفه العميق ازاء الاحداث المأساوية التي وقعت في تايلاند بين عامين 1989 و 1990 ” .

ويقول المحللون ان النزاع كلف مليارات الدولارات من التجارة وادى الى فقدان عشرات الالاف من العمال المهاجرين التايلانديين للوظائف . وقبل الفضيحة، كان ما يصل إلى 300,000 تايلاندي يعملون في المملكة العربية السعودية.

معظم المجوهرات لم يتم العثور عليها أبدا وتدني قيمة الماس الأزرق وندرته هو في جزء منه إلى حقيقة أن أماكن قليلة جدا في العالم منجم لهم,الحجارة الحصول على لونها عندما البورون الكيميائية موجودة أثناء تشكيل.

الملخص :

أصل الماس الأزرق السعودي غير واضح ولا توجد صور معروفة له.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *