الرئيسية » المدونة » ماذا وجد في نهر دجلة وما تأثير جفافه

ماذا وجد في نهر دجلة وما تأثير جفافه

ماذا وجد في نهر دجلة وما تأثير جفافه

 

ماذا وجد في نهر دجلة وما تأثير جفافه

تصاب ارض العراق بجفاف المياه ووزاره الموارد المائيه العراقيه تشير الى خطر في الجفاف يلقي بظلال على نهري دجله والفرات

حذرت  وزارة الموارد من ازمه مياه حاده قد تعصف بالبلاد بسبب شح المياه وانخفاض منسوبها في الانهار

مستوى المياه في نهري دجله والفرات انخفض هذا العام الى اكثر من 50% وقلت المياه في النهرين حيث اصبحت واضحه

ازمه المياه هذه وتداعياتها على العراق الذي يعاني اصلا من ازمات خانقه اثرت على مخزون المياه

في السدود التي تحتاج بها الحكومه لسد الحاجات الطارئه

سجلنا انخفاضا في منسوب المياه بمعدلات كبيره في سدود مياه الخزانات والبحيرات استمرار انخفاض منسوب المياه في العراق .

اثر جفاف نهر دجلة على محافظة ديالى :

واثر بشكل كبير على اهالي محافظه ديالى ومحيطها, وكشفت السلطات عن انخفاض منسوب المياه بمعدلات المتدنيه

وفي نهري ديالا وخاصه نهر سروال الذي ينبع من ايران ويصبوا في درب الدخان في مطارد اكثر من مليون عراقي يسكنون محيطا حول السديس

مما ادى نهر ديالى الى تاثر عدد كبير في الكره التابعه لاقليم كردستان بنقص المياه الحكومه العراقيه

وفي سعيها لتخفيف ازمه المياه في ديالا حولت قسما من مياه نهر دجله الى المحافظه الحكوميه

لتسويه ملف المياه بشكل كامل مع تركيا وايران وتقاسم الاضرار خلال فتره المائيه .

وزارة الموارد المائية :

تقول وزاره الموارد المائيه العراقيه ان المياه التي يحصل عليها العراق من نهر دجلة والفرات لم يتم فعل شيء لانقاضه

والقاء رئيس الجمهورية برهام صالح ان سبب جفاف نهر دجلة والفرات بسبب ارتفاع درجات الحرارة الذي وصلت الى  50 درجه مئويه

وهذا شائعه بشكل متزايد في العراق , وقائلا انه يشكل تهديدا وجودا للبلاد ان مصير التي اصبحت الان ارضا ملكيه قاحله

تذكير بالخطر الذي ينتظرنا تراجع  بنسبة 50% منذ العام الماضي وذلك بسبب فترات الجفاف المتكرره

وكذلك منخفاض معدل هطول الامطار وتراجع منسوب الانهار بحسب هذا العالم الذي كان الاكثر عرضه لتغير المناخ .

تصريح المسؤول العام للحكومة لوكالة الانباء الفرنسية  :

وكما صرح مسؤول حكومي لوكاله الانباء الفرنسيه في العراق الغني بالنفط بين دول العالم الخمسه الاكثر عرضه لتغير المناخ

والتصحر على الرغم من وجود نهري دستور فراغ في ذلك البلد, وكما قال عون اياب كبير مستشاري وسارت الموارد المائيه العراقيه

ان احتياطيه المياه اقل بكثير من ما كانت عليه العام الماضي بنحو 50% بسبب قله هطول الامطار

وتراجع الكميات القادمه من الدول المجاوره وبالاخص تركيا وانهار اخرى من ايران

فقد احتج العراق على اشترك في نهضه مع تركيا وسوريا وانهار اخرى من ايران وفي كثير من الاحيان على بناء السدود في دول المنبع الخصوص في تركيا مما يعرض موارده المائيه للخطا

كما امجد في الاعتبار في تخطيطنا في قطاع الزراعه وقد اجبر عن نقص وجفاف العراق بالفعل على خفض مساحات الاعراض المزروعه الى النصف الى الفصل الشتاء الماضي

البنك الدولي :

اشار البنك الدولي في تشرين الماضي وبحلول عام 2050 قد يحصل تغير المناخ في  العراق مما يجعله يكون الاداء حوالي 180 مليار دولار

وكما اشار رئيس العراق مرهم صالح مؤخرا ان بلادنا في المياه يقدر باكثر من 10 مليار متر مكعب في حلول عام 2035

,وان مصير بحيره سوا التي اصبحت الان ارضا هي قاحله تسكير بالخطر الذي ينتظر البلا .

سبب جفاف نهر دجلة والفرات :

نهر الفرات يجف نهر الفرات في النزع الاخير وهذا الكلام ليس مبالغه بل هو مؤشر خطير وكلام حقيقي عند جفاف نهر الفرات يوميا من شغل المياه في نهر الفرات

واذا ضل هكذا سيجف نهر الفرات قريبا و الجانب السوري او الجانب العراقي يقول سبب انخفاض منسوب

المياه والذي سيكون ايضا سبب لجفاف نهر الفرات والسدود التركيه التي تقوم ببنائها الدوله .

ماذا وجد في نهر دجلة :

فقد وقع بالفعل كما اخبرنا به سيدنا محمد عليه الصلاه والسلام في احاديث النبويه لدلاله على اقتراب يوم القيامه

واثبات لصدق رساله سيدنا محمد عليه الصلاه والسلام وصدق نبؤته ومن هذه الدلائل خروج جبل من الذهب في منطقه نهر الفرات

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تقوم الساعه حتى يحسر الفرات عن جبل من ذهب يقتتلوا الناس عليه

سبب ظهور جبل الذهب يبدا نهر الفرات بالجريان من الجبال التركيه الجنوبيه يمر بالاراضي السوريه ثم بالعراق

حتى يلتقي بنهر دجله هناك ويتحدان معنا ويشكلان حتى يصب في خليج العرب لمياه النهر واقامت كل من تركيا وسوريا ببناء السدود

لحبس مياه النهر الماره بها والاستفاده منها واضخمها سد اتاتورك في تركيا واسد الثوره في سوريا

وتسبب حبس مياه النهر الجاريه بفعل السدود بانخفاض نسبه مياه نهر الفرات وجفافه في بعض مناطق العراق خلال السنوات القليله الماضيه

مما دفع الكثيرين للبدء بالتنقيب والبحث عن الكنز المدفون تحت البدء بالتنقيب والبحث على الكنز المدفون تحت مياهه

هذا الكنز هو جبل الذهب الذي ذكر في الاحاديث النبويه الشريفه من اهم عمليات التنقيب والبحث عن الذهب هي التي تتم في منطقه الكماليه في العاصمه بغداد

حيث تم العثور على كميات كبيره من الذهب في ينابيع الفرات الجافه هناك وما زال البحث عن الذهب مستمرا في تلك المنطقه على نطاق واسعا

وبتكلفه ضخمه وبحسب المتوقع يوجد كميات هائله من معدن الذهب في تلك المنطقه ويجرى البحث عنها

ومن المتوقع ان تصبح دوله العراق من اغنى دول العالم واكثرها انتاجا للذها في حال العثور على جبل الذهب المدفون تحت نهر الفرات

كما من المتوقع ان ترتفع اسعار الاراضي والعقارات من قبل المناقبين على الذهب المتواجد في نهر دجلة .

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *