الرئيسية » المدونة » أضرار الطلاق النفسية و الإجتماعية علي الأسرة و الأطفال .

أضرار الطلاق النفسية و الإجتماعية علي الأسرة و الأطفال .

أضرار الطلاق النفسية و الإجتماعية  علي الأسرة و  الأطفال .
اضرار الطلاق النفسية و الإجتماعية  علي الأسرة والأطفال ..
اضرار الطلاق  النفسية و الإجتماعية  علي الأسرة و الأطفال.

إن الطلاق هو  أبغض  الحلال عند الله، و الجميع يعاني من  تداعيات و أضرار الطلاق سواء كانت النفسية او الاجتماعية التى تقع علي كل من الاب والأم و الأبناء .

فعندما تحطم اي شيء و تفككه   يقع  ضرر بأي حال من الأحوال مهما اختلفت نسبة هذا الضرر على كل مكوناته  . 

فماذا يحدث لو الذى تحطم و تفكك كان  رابط شرعى فى دين الله مقدس؟؟؟

وكيف سيكون الحال بعد ان تتفكك الأسرة ؟؟

الأسرة هي الجوهر   الاساسي وعماد المجتمع و مصنع بناء الاطفال .

 

الاثار النفسية و الإجتماعية للطلاق ،على الأسرة والأطفال

 

أضرار الطلاق  النفسية و الإجتماعية  علي الأسرة   والأطفال . وحسب ما نراه  على ارض الواقع ان الاضرار و الأزمات النفسية و الاجتماعية تكون من نصيب المرأة المطلقة اكثر من للرجل  .

حيث انها   تعود الى بيت اهلها و هي تحمل  معها أعباء كلمة (مطلقة) حيث سيبقى المجتمع ينظر لها نظرة غير عادلة  ، نظرة  الشك ، و الاتهام ، ولن يرحمها المجتمع مهما  دافعت  عن نفسها  و مهما  كانت  اسباب الطلاق فالمرأة

هى المتهمة الاولى  فى حالة الطلاق فى نظر المجتمع وهذا امر خطأ جدا .

نجد ان فى كثير من الاحيان يكون السبب هو الراجل .

واى كانت الدوافع و الأسباب  فان وقع الطلاق يعتبر من أسباب تفكك المجتمع.

معاناة  المرأة  بعد  الطلاق.

 

أضرار الطلاق النفسية و الإجتماعية على الأسرة و الأطفال .

حين تعود المرأة وهي تحمل معها طفل أو اكثر الى بيت أهلها  وهي تنتظر ان تحكم لها المحكمة بنفقتهم  التي  حتى  و ان حصلت عليها فلن تغطي مصروفاتهم نظرا الإرتفاع المستمر فى الإسعار .

حينها سترى نفسها  حملت  ثقيلاً على أهلها . وسوف تعاني من مشاكل كثيرة ،

خاصة إذا كان فى بيت اهلها اخوه صغار ،

كم من المشاكل التي لا تنتهي و الكفيلة  بتحويل حياتها و حياة ابناءها  الي جحيم.

أضرار الطلاق بالنسبة الراجل .

الوضع بالنسبة للرجل يكون اقل ونوعا ما.

فهو لا  يضطر الى ترك منزله،فى كثير من الحالات،  الا اذا كانت الام حاضنة لها الحق بالأحتفاظ  بالمسكن  بعد التمكين منه .

كذلك يستطيع الزواج مباشرة بعد الطلاق لسد  احتياجاته النفسية والجسدية

كما  يستطع تجاوز الكثير  من الأمور،  بسهولة ودون أضرار نفسية او مواجهته

للمجتمع .

ونجد أن  سهولة تجاوز الرجل مرحلة ما بعد الطلاق هي التي تجعل الرجال يستاهلون في مسألة الطلاق ،

ورغم ذلك نرى  ان اغلب الازواج يندم كثيرا لتسرعه ، ففي الغالب تكون زوجته الاولى افضل بكثير من الزوجة الثانية.. ودون ان يشعر سيبدأ بالمقارنة و الحنين  للزوجة الاولي.

كما  انه سيفتقد  أطفاله وذلك فى اغلب الاحوال لان الام لا تفرط فى الابناء بسهولة خاصة إذا كان الاب غير مسؤول وليس لديه وقت لرعاية الاطفال ،

ايضا اذا تزوج واخذ الاولاد فسيجد نفسه في دوامة زوجة الأب و معاملتها مع الاطفال فلن يرى الراحة مطلقا بعد ذلك.

أضرار الطلاق النفسية و الاجتماعية على الأطفال .

ان المتضرر  الأول  نفسيا و اجتماعيا  و  الضحية الاولى  هم  الأطفال .

الاطفال هم أمانة الله سبحان وتعالى ورزق كتبه للبعض وحرم منه البعض الاخر  . وهم سبب شروع الزواج واصل أعمار الأرض هو التزاوج من اجل انجاب أطفال و أعمار  الأرض وان تعيد الله وحده ،  خالق  الارض و السماء.

ولاشك أن هنالك الكثير الكثير من الاضرار النفسية والاجتماعية الاخرى…

ومن خلال موقعنا  todya_ event.net فى مقالى  هذا اوضح بعض الامور التى تساعد على أقامة اسرة مترابطة  وبيت سعيد .

ما هى المقومات  التى يجب توافرها  فى البيت  السعيد .

أول شيء يجب على الزوجان  التحلى   به هو اتباع تعاليم الدين والأخلاق . والمحبة في البيت الأسري تلعب دور الجاذبية الأرضية،

بدون تعاليم الدين والأخلاق والمحبة ،  تنعدم  الحياة المستقرة.

لذا يجب على الزوج والزوجة  ان تدوم  المحبة بينهما،  ويحافظ كل منهما  عليها، فهي سر السعادة والاستقرار الأسري.

أسباب تزيد المحبة بين الزوجين:

 

من الأمور التي تزيد المحبة بين الزوجين وتجعل  البيت سعيد: 

الكلمة الطيبة :

فعلى الزوج والزوجة، أن يعلمان أن الكلمة الطيبة هى مفتاح الحياة الناجحة .

فهى  تترك أثراً  في قلب الزوجة و الزوج  لا يذهب أبدا فقد روي عن النبي الكريم،

 (صلى الله عليه و اله  وصحبه و سلم ) قوله: (قول الرجل للمرأة اني احبك لا يذهب من قلبها أبداً).

 الإكرام  و الرفق:

فعن  الإمام زين العابدين انه قال في حق الزوجة في رسالة الحقوق الخالدة:

رسالة بقولها الرجال.

(أما حق الزوجة فأن  تعلم ان الله عز وجل جعلها لك سكنا  و أنسا  ، فاعلم  ان ذلك نعمة من الله تبارك عليك،

فتكرمها  و ترفق   بها وان كان حقك عليها أوجب   فإن لها ان ترحمها )

ومن صور  الإكرام  لها  خلال القول او الفعل  في الحياة اليومية،

أن لا ترفع صوتك عليها ولا تستخدم الكلمات  الحادة  معها ولا تقاطعها  وهي تتكلم، وترفع من شأنها وبخاصة امام الأولاد،

وان ترحمها وتقدر عملها و جهودها في البيت بالكلمة   الطيبة و  الثناء   الجميل، وكل ذلك ضمن حدود  بلا افراط  أو تقليل.

 المعاشرة الجميلة:

فهي تنمي  المودة داخل البيت، بل لا بد للزوج منها، 

فالرجل  يحتاج في منزله  الى ثلاث خلالٍ  يتكلفها  وان لم يكن في طبعه ذلك: معاشرة  جميلة وسعة  بتقدير وغيرة بتحصين ).

والمعاشرة هي التصرفات اليومية مع الزوجة، وان لم يكن من طبعك  أيها الزوج ان تجامل  او تستقبل الآخر بوجه طلق فاجعل  ذلك من طبعك يكن البيت دائما  محطة للسكن والهدوء.

المحبة وحسن الخلق من الطرفين عامل مساعد فى زيادة المودة الاسرية.

 

و هناك ثلاث وسائل لإحراز الاستقرار الأسري .

 احترام كل منهما رأي الآخر ، وكذلك الأخلاق الحسنة المتبادلة بين الطرفين .

ولا تنحصر  الأخلاق الطيبة مع الأصدقاء والضيوف وتفقد بين الزوجين،

و المنظر الجميل و الهيئة  الحسنة عامل أساس في  تقوية  المودة في البيت وهو امر مطلوب من الزوج  والزوجة على السواء.

امور تقضى  على  المحبة  بين  الزوجين ::

احذروا  الكلمات الحادة  من قبل الطرفين وسوء الخلق و  عبوس   الوجه،

وعدم التوافق في كل صغيرة  و كبيرة  و التقصير في الانفاق من قبل الزوج،

وعدم الاهتمام بالمنظر  الخارجي من قبل الطرفين،

وإهانة احدهما الآخر وعدم الاحترام المتبادل كل هذه الأمور تقضي على المحبة داخل البيت.

و وصية أخيرة الى كل أنثى متزوجة  ان تحيط زوجها بالأخلاق الحسنة، والكلمة الطيبة، فقد ورد عن الإمام الصادق .(لا غنى بالزوجة  فيما بينها و بين زوجها الموافق لها عن ثلاث خصال  و هنّ: صيانة نفسها عن كل دنس  حتى يطمئن قلبه الى الثقة بها في حال المحبوب و المكروه ، وحياطته  ليكون ذلك عاطفاً

عليها عند  زلّة   تكون منها، و اظهار العشق له بالخلابة  و الهيئة الحسنة لها في عينه).

ويقول رسول الله صل الله عليه وسلم .

(خيركم خيركم لأهله وانا خيركم لأعلى )

 

 

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 Comments

  1. احب اشكر حضرتك على الطرح الجميل ده
    وياريت لو حضرتك تكتبي عن مواضيع تانيه زي كده تتعلق بالاسرة